اضطراب ما بعد الصدمة Archives - أكاديمية تطوير الذات - لايف كوتش د. رشا رأفت

الصدمة النفسية و العاطفية عند المرأة : أسبابها، أنواعها، علاجها

حمل كتاب ( اكتشف اسرار حب الذات ) مجانا

للتواصل مع دكتورة رشا رأفت مباشرةً

  

الصدمة النفسية و العاطفية عند المرأة : أسبابها، أنواعها، علاجها

الصدمة النفسية

لايف كوتش

لايف كوتش د. رشا رأفت

قد يكتب القدر على بعض منا أن يتلقى حدثًا غير سعيد بصورة مفاجئة فيسبب له ذلك حدوث صدمة نفسية فى حياته، فالصدمات عديدة ولكن تختلف درجاتها ، سواء الرسوب المفاجئ فى امتحان أو فقد وظيفة بشكل مفاجئ أو خسارة المال أو طلاق أو حادث أليم أو فقد أحد الأحباب (لا قدر الله) .

بل إنه أحيانا لا تكون الصدمة متعلقة بنا وإنما مجرد مشاهدة حادث مروع أمامنا قد تسبب صدمة نفسية.

ولا شك أنه مهما كانت قوتنا فإن حدوث صدمة فى حياة أى شخص يكون لها تأثير عليه وتترك أثرًا نفسيًا فيه لفترة تختلف من شخص لآخر وذلك اعتمادا على قوة الشخص النفسية وقدرته على التعامل مع الموقف.

مراحل الصدمة النفسية

تلقى الصدمة – والتى تكون بالطبع حدثًا مفاجئًا غير متوقع – يكون لها تبعات فى ردود الفعل على مراحل مختلفة وهى :

1- مرحلة عدم التصديق :

والتى لا يكون الشخص مصدق لما حدث أو بمعنى ادق لا يكون عقله قادر على استيعاب الموقف الذى رأه بعينيه أو الخبر الذى استمع له.

2- مرحلة الرفض :

الرفض لما حدث ويكون الشخص ادرك ماحدث لكن عقله يرفض تصديقه من هول الموقف.

3- مرحلة الإحباط :

ويشعر فيها الشخص بأن الأمر حدث ولا مجال لمنعه فيشعر بالضعف الشديد وقلة الحيلة لأنه لا يستطيع عمل شئ وغالبا يتمثل ذلك سقوط الشخص أرضًا أو حتى فى حدوث إغماء له .

4- مرحلة الحزن :

وهى المرحلة بعد إدراك ماحدث وإدراك أبعاد الموقف بعد الصدمة اللحظية التى تلقاها عند وقوع الحدث .

5- مرحلة الاكتئاب :

وتختلف من شخص لآخر فى مدتها وقدرة الشخص على التحمل ومدى صلابة شخصيته والانضباط النفسى لديه .

الأعراض بعد حدوث الصدمة النفسية

تختلف قدرة كل شخص على تحمل والتعامل مع الصدمة النفسية ولكن الكثيرين يتعرضون لما يسمى اضطراب ما بعد الصدمة والذى يظهر فى بعض السلوكيات ذات التأثير البدنى والنفسى والاجتماعى :

تأثير الصدمة النفسية على النفس والجسم:

– استمرار استرجاع الحدث والذكريات المؤلمة المحيطة به.
– كوابيس مستمرة مع صعوبات فى النوم .
– انفعالات مستمرة وعصبية وغضب .
– تغيير فى المزاج المعتاد .
– الشعور باللامبالاة .
– عدم الرغبة فى ممارسة الأنشطة الحياتية .
– عدم الرغبة فى الأكل والشرب .
– الشعور المستمر بالإرهاق الجسدى .
– الانعزال عن الناس .
– الشعور بالصداع المستمر .

الصدمة النفسية و العاطفية عند المرأة

الفشل فى علاقة عاطفية من التجارب التى تسبب الصدمة النفسية والعاطفية للمرأة وكذلك للرجل ، فالحب هو أعظم وأقوى المشاعر التى يشعر بها الإنسان وقد يكون فشل بعض العلاقات فيه الخير ولكن المحب لا يرى ذلك لأن الحب يجعله يرى الإنسان الذى يحبه هو أكثر الناس مثالية فى هذا العالم ولا يرى به أيًا من العيوب .

لكن انهيار هذه العلاقة وخاصة بالنسبة للمرأة فإن تأثير الصدمة العاطفية على المرأة يكون أعمق لطبيعة شخصية المرأة العاطفية والحساسة والتى تميل لتحكيم القلب أكثر من العقل.

وهذا يدخل المرأة فى مرحلة من الاكتئاب والانطواء وعدم الثقة فى النفس أو في الآخرين وخاصة الرجل وقد تستمر هذه الحالة لفترة تطول او تقصر حسب قدرة الشخص على التجاوز

ولا شك أن اللجوء لشخص مختص ومؤهل للمساعدة نفسيًا على تجاوز الصدمة العاطفية ومشاركة جلسات الحوار والنقاشات يعد من الأمور الهامة .

الصدمة النفسية والعاطفية عند الشباب

اختلاف العمر من العوامل المؤثرة بشكل كبير فى كيفية تلقى الصدمات وخاصة الصدمة العاطفية

فالشباب فى هذا السن لا تكون لديهم الخبرة الحياتية الكافية للتعامل مع صدمات الحياة

ولذلك نسبة تعرضهم للحزن والاكتئاب كبيرة.

بل للاأسف نجد أن بعض الشباب قد يلجاء لإنهاء حياته والانتحار عند تلقيه أول صدمة فى حياته.

ولذلك فالاهتمام بالشباب وتأهيلهم نفسيًا لمواجهة صعوبات الحياة أمر فى غاية الأهمية.

وهنا أتحدث عن التأهيل المستدام بمعنى أن يستمرهذا التأثير خلال مراحل عمره التالية وليس الآن فقط .

ماذا لو لم يتم علاج الصدمة النفسية ؟

عدم الاهتمام بعلاج الشرخ النفسى الحادث نتيجة المرور بالصدمة يعنى أن العقل يكون دائما مستعد لقبول أى إحباطات أو مشاعر سلبية

فهو كالجسم المريض الذى لم يتعافَ من المرض بالكامل وبالتالى احتمالات تعرضه للمرض مرة أخرى كبيرة لأنه لم يصل لمرحل الشفاء الكاملة .

لذلك من الضرورى والهام أن يتم العلاج النفسى للشخص من خلال جلسات إعادة التأهيل والدعم النفسى من خلال الشخص المتخصص .

 

علاج الصدمة النفسية

العلاج النفسى هو الأساس للخروج من الصدمة النفسية والتخلص من آثارها التى تحدثنا عنها سابقًا وما يعرف باضطراب ما بعد الصدمة .

بالإضافة إلى علاج الآثار الناتجة عن الصدمة النفسية والتشوهات التى تحدث فى الشخصية بعد التعرض للصدمة لضمان استعادة الشخص لقدرته على التعايش الطبيعى مع المجتمع المحيط وممارسة حياته بشكل كامل .

فالإنسان الذى مر بصدمة نفسية يحتاج لشخص مؤهل ومختص لكى يرشده نفسيًا ويمسك بيده للعودة إلى حياته الطبيعية من خلال جلسات متخصصة وتدريبات نفسية وكذلك مشاركات فى حوارات جماعية للتغلب على الحزن الناتج عن الصدمة فالتحدث إلى الآخرين ومشاركتهم همومنا يخفف منها ويساعد على تجاوزها .

وقد قمت بمساعدة العديد والعديد من الحالات التى مرت بظروف قاسية وصدمة نفسية وعاطفية على الخروج من دائرة الحزن والاكتئاب ونسيان الأحداث وذلك من خلال جلسات نفسية متخصصة وتدريبات مدروسة على نظريات حديثة استطاع بعدها الشخص العودة لممارسة حياته وتخطى ما مر به من ظروف وأحداث قاسية بل إنه عاد أقوى فى الشخصية عن ما قبل تعرضه للصدمة .

لذلك يجب على الشخص عدم الاستسلام للاكتئاب والحزن والتسليم بما حدث بل يجب أن لا يتردد فى اللجوء إلى متخصص فى العلاج النفسى لمساعدته على تجاوز الصدمة والاستمرار بشكل أقوى فى الحياة .

نصائح ذهبية لمواجهة الصدمة النفسية

بصورة عامة أود أن أذكركم – قرائى الأعزاء – أن هناك حكمة قديمة تقول : ” إن الضربة التى لا تقتلنى فإنها تقوينى ” وهذا معناه أنى لازم أخرج من الصدمة النفسية الjى حصلت لى بشكل Hقوى مما سبق فمثلا لو رسبت فى امتحان أو فشلت فى مشروعى الخاص وخسرت أموالى لازم أفهم أخطائى وأعالجها وأعود من جديد بشكل أقوى كذلك لو حدث طلاق وانهارت حياتى الزوجية لازم أراجع حساباتى وأبدأ من جديد حياة ابتعد فيها عن أخطاء الماضى .

– اليقين بأن الحياة تستمر بالرغم من الصعوبات وأن الشمس تشرق كل يوم بغض النظر عما حدث بالأمس فالحياة تستمر ويأتى دوما النهار بعد ظلام الليل.

– الانشغال بأمر يطفو على سطح الأحداث فوجود حدث جديد ننشغل به يساعد على تجاوز الصدمة النفسية التى نمر بها.

– لا ننس أن الأصل فى الإنسان هو النسيان وأن كل شئ يبدأ صغيرًا ويكبر إلا الحزن فإنه يبدأ كبيرًا ثم يصغر شيئا فشيئا لذلك فمع مرور الوقت ودخول أحداث جديدة فى حياتنا ننسى الصدمة التى حدثت لنا ونستعيد الحياة الطبيعية من جديد .

– الحياة أمل وبدون الأمل فى بكره لن نعيش ولن يكون هناك دافع للحياة .

– عدم الخجل أو التردد فى طلب المساعدة والدعم النفسى من شخص متخصص ومؤهل لكى يساعد على المرور وتجاوز الصدمة وعلاج الشرخ النفسى الذى حدث للعودة للحياة بشكل أقوى وأفضل .

ودائما اذكركم أنه بأيدينا يمكن أن نغير حياتنا للأفضل وأن نتخطى الصدمات ونصنع التغيير من خلال استدعاء الطاقة الإيجابية وطرد الطاقات السلبية من داخلنا للوصول لحياة أفضل.

وتذكروا دائما بأنه

مع الله لا مستحيل

 


لايف كوتش د. رشا رأفت تبين تأثير الصدمة على حياتنا


محاضرة رائعة عن الصدمات النفسية تقدمها لايف كوتش د. رشا رافت على تليجرام


مراحل الصدمة محاضرة قوية جدا على تليجرام تلقيها لايف كوتش دكتورة رشا رأفت