حب نفسك : هكذا يأتى النجاح فى الحياة

حمل كتاب ( اكتشف اسرار حب الذات ) مجانا

للتواصل مع دكتورة رشا رأفت مباشرةً

  
04 نوفمبر 2019 0

حب نفسك : هكذا يأتى النجاح فى الحياة

كيف أصل إلى حب الذات ؟

لايف كوتش

 لايف كوتش د. رشا رأفت

أكاديمية أونلاين يعتقد الكثير من الناس أنهم يحبون أنفسهم، ولكن ما يشعرون به فعليًا ليس حب الذات ، ولكنه حب ما يعجبهم في ذاتهم، وبالطبع هناك فرق بين الاثنين فعندما تنجح في خسارة بضعة كيلوغرامات وتبدو وسيما، ستشعر أنك تحب ذاتك، عندما تقومين بتصفيف شعرك ووضع الماكياج وتبدين رائعة، ستشعرين أنكِ تحبين نفسك، وعندما تحقق شيئًا كبيرًا وتشعر بالنجاح فأنت أيضًا تحب نفسك، وعندما تساعدين شخصًا يحتاج إلى المساعدة، ستفخرين بهذا وتشعرين أنك تحبين ذاتك.

لكن ماذا يحدث عندما يحدث العكس؟ إذا زدت بضعة كيلوغرامات، هل ستنظر إلى المرآة مع كل الحب والتقدير الذي كنت تشعر به مع خسارة الوزن؟ هل ستحبين نفسك حتى عندما يكون شعرك خشن وغير مرتب ولديك بعض البثور على وجهك؟ هل ستحب نفسك إذا فشلت في مهمة أو عمل؟

الإجابة (لا) لأن ما نفعله عند حب الذات هو الإعجاب الشرطي للشخص الذي نحن عليه، بدلا من الحب النقي الكامل لأنفسنا في كل وقت، أي أننا نحكم عليها، إذا فعلت شيئًا صحيحًا، فهي جميلة ورائعة ونكافئ أنفسنا بالحب.

لكن عندما نفعل شيئًا سيئًا، فإننا نعاقب أنفسنا من خلال عدم منحها هذا الحب، وبالتالي ينعكس هذا علينا سلبًا ونكون لا نحب أنفسنا.

 

حب الذات طاقة ايجابية تزيد قيمة الإنسان وثقته بنفسه

أكاديمية أونلاينذات مرة سألت إحدى عميلاتي التي كانت تعاني من مشكلة ما، وقلت لها هل تحبين نفسك؟ فقالت :نعم ، أنا أحب نفسي. فقلت لها: أخبريني عن الطريقة التي تحبين بها ذاتك، هل تدللينها وتعاملينها بلطف؟ هل تقديرها وتخبريها أنها تستحق الأفضل؟ هل تمنحينها الوقت الكافي كي تتعافى من المشكلات، هل تحبيها في كافة حالاتها، سواء أخطأت أو أصابت سواء كان لون بشرتك بيضاء أم سمراء، أنفك طويل أم قصير؟

فأجابت: لا، هناك ملامح تضايقني في وجهي، وأنا دائمًا أرى أني لست جيدة بما فيه الكفاية ولا أستحق الأفضل؛ لهذا أشعر أن ثقتي بنفسي تهتز أحيانًا وأخطئ وأتسرع في مواقف، من الممكن أن يجتازها من هو أصغر مني في العمر بكل سهولة، فقلت لها: حبيبتي أنتِ هكذا لا تحبين نفسك.


اشترك الآن فى دورة : حب نفسك قدر ذاتك


ماذا يعني “حب الذات ” وكيف تبدأ في حب نفسك ؟

حب النفس هو أن نتقبلها بكل ما فيها من مميزات وعيوب، مع محاولة إصلاح العيوب والتخلص منها بعد الاعتراف بوجودها، فعندما تختلي بنفسك قبل ذهابك في النوم، أو أثناء جلوسك لتفكري فيما وصل إليه حالك، وتبدئي في معاتبتها، فكري فيما تقولينه لنفسك، لا تقولي : أنا لست جيدة ، أو أنك لا تستحقين النجاح أو أنك تكرهين نفسك؛ لأنك هكذا ستكونين بعيدة كليًا عن حب الذات.

حب الذات هو أسمى أنواع الحب

حب الذات الحقيقي هو شعور غير مشروط من الحب والتقدير والقبول لنفسك كما هي، وهو العناية الذاتية، والرحمة التي تقدمها لنفسك، والتي تترجم في النهاية إلى صحة جيدة، إلى احترام عظيم للنفس، إلى سعادة وتوازن تام في الحياة، وأيضًا إلى الرفاهية.

وهناك فرق كبير بين حب الذات والأنانية، فحب الذات أن تعطي لنفسك الاحترام والتقدير، وتذكر نفسك بأنك تستحق أن تلبي جميع احتياجاتك الشخصية، وتستحق السعادة والقيمة والتقدير، أما الأنانية فبها نرجسية أعلى وغرور وهو أمر بعيد عن حب الذات الصحي، الذي نتحدث عنه.


آراء العملاء فى نتائج دورة حب الذات


طرق تنمية تقدير الذات

  1. 1. انتبه لما تقول وكن واعيًا لصوتك الداخلي

أكاديمية أونلاينأول شيء عليك القيام به هو أن تدرك كيف تعامل نفسك، فنحن جميعًا نتحدث مع أنفسنا دون أن نكون على وعي تام بهذا الصوت، لذا الخطوة الأولى أن تلاحظ ماذا تقول لنفسك عندما تفعل شيئًا رائعًا، وماذا تقول لها عندما تفشل؟

فمثلًا ماذا تقول عندما تستيقظ وتنظر في المرآة؟ عندما يوبخك رئيسك في العمل؟ عندما تهتم لأمر شخص ما؟ عندما تتصرف بغضب؟ عندما ترى شخصًا في حاجة، ولكنك تستمر في المشي دون مساعدته؟ عندما تزن نفسك؟ عندما ترتكب خطأ في العمل؟ عندما تفوت موعد التمرين؟ عندما تكذب على شخص ما؟عندما تجعل شخص ما يبكي؟ عندما تشعر بالكسل؟هل تظل تحب نفسك وتهتم بها في كل هذه اللحظات؟

  1. سيطر على صوتك الداخلي

أكاديمية أونلاينالأشياء التي تسمعها في رأسك الآن كانت موجودة طوال حياتك، ربما لم  تكن تهتم بها من قبل، وربما ستشعر بالصدمة لسماع بعض الأشياء التي تقولها لنفسك، ولكن الحقيقة هي أنك كنت تطعم  نفسك هذه الرسائل لسنوات عديدة، حتى ترسخت وأصبحت معتقدًا قويًا في حياتك.

ولكن لا تقلق يمكنك تغييرها معنا خطوة بخطوة، من خلال عمل بعض الجلسات لكسر المعتقد واستبدالها بمعتقد أخر إيجابي، ويمكنك التعرف على بعض تقنيات كسر المعتقدات السلبية من هنا

الآن وبعد أن أصبحت على دراية بصوتك الداخلي، في المرة القادمة تابع ما تقوله لنفسك وعندما تقول شيئًا سيئًا لنفسك، عليك أن تتوقف مؤقتًا، وتقول “لا لن أفعل هذا” هذه خدعة صغيرة يمكن إتباعها؛ لأنك بهذا ترسل رسالة إلى عقلك الباطن لتتجاهل ما فكرت به للتو.

بعد عملية الإلغاء التي تبرمج عقلك عليها، قل شيئًا جديدًا لنفسك، ولكن هذه المرة اجعل ما تقوله رسالة دعم ومحبة وتقدير واستمر في فعل ذلك. أعلم أنك قد تظن أن هذا شيئًا لا يعقل أو ستكون كمن يكذب على نفسه، ولكن ثق أنه مع مرور الوقت وقيامك المتكرر بهذا الفعل، ستصدق رسائلك التي تبثها لنفسك وتؤمن أنك حقًا تستحقها.

  1. 3. حرر طفلك الداخلي

هذه هي الخطوة الثالثة بعد إدراكك لصوتك الداخلي، وتغيير طريقة حديثك مع نفسك، عليك هنا أن تحرر طفلك الداخلي، وتتعامل مع نفسك كطفل دون إصدار أحكام، فالطفل مخلوق ضعيف يرغب ببساطة أن يكون محبوبًا.

يمكنك تحرير الطفل الداخلى من خلال بعض التقنيات التي سبق وتحدثنا عنها بشكل مفصل في مقال شفاء الطفل الداخلى والذات الشابة ، ستساعدك هذه الإجراء ات على أن تحب نفسك وتقدرها وتتخلص من كل معيقات الماضي.


اشترك فى دورة علاج الطفل الداخلى


  1. 4. حب نفسك عاطفيًا وجسديًا

حتى تفهم ما أقصد عليك أن تجيب على هذه الأسئلة: ماذا تفعل عندما تحب شخص ما؟ فكر في والديك أو إخوتك أو حبيبك أو أفضل صديق لك. هل تقدم لهم الهدايا؟ هل تأخذهم في موعد؟ هل تدفع لهم؟ هل تقضي وقتًا جيدًا معهم؟

كل هذه الأفعال قد يفعلها من يحب بصدق، فالحب شعور وفعل وكي تشعر نفسك بالحب، عليك أن تفعل شيئًا لأجلها. فكر في كل الأشياء التي تستمتع بها والتي تجلب لك المتعة، وافعلها ببساطة مع نفسك.

اخرج، اذهب إلى الملاهي، قدم لنفسك الورود، اهدي نفسك كتابًا، استمتع بوجبة عشاء لذيذة في أحد المطاعم، التقط الصور، قم بزيارة المتاحف، ارقص، اشتري ثوبًا جديدًا، مارس الرياضة، استمتع بقضاء الوقت في شيء تحبه. يجب أن تكون صداقة جيدة مع نفسك، وتشعر بالسعادة التامة والكمال حتى عندما لا يوجد شخص آخر بجوارك.

أحبائي نحن بحاجة إلى التوقف عن حرمان أنفسنا من الأشياء التي نحبها والتي تجعلنا سعداء. خذ قرارًا من الآن فصاعدًا، وامنح نفسك إذنًا للقيام بالأشياء التي تستمتع بها، بعيدًا عن الأشياء المنطقية أو الاهتمام بحياتك المهنية. يجب أن تقضي الوقت في فعل الأشياء التي تحبها.


احصل على كتاب اكتشف أسرار حب الذات مجانًا


حب الذات والاستحقاق :

أكاديمية أونلاينعندما تهتم بنفسك، ستدرك كم تحبها وتقدرها وسيرتفع لديك الاستحقاق الذاتي، وتشعر أنك جيد وتستحق ما أنت فيه من السعادة والراحة والنجاح، وسينعكس هذا على من هم حولك، فعندما يشعرون بتقديرك لذاتك سيقدرونك بشكل تلقائي.

ثق أن كل مشكلاتك ستحل عندما تحب ذاتك؛ لأنك لن ترضى لها بالسوء وستتخطى العقبات وتنجو بها من أي شر، سيكون لديك قدرة أكبر على الصمود أمام أي حدث حياة صعب أو محنة شخصية، سوف يتلاشى الاكتئاب والقلق والإجهاد والسعي إلى الكمال، في وجه التفاؤل الخالص الذي يخلقه حب الذات، ستعرف دائمًا أن هذه اللحظة سوف تمر وتقول، “أنا بخير، لأنني أحب ذاتي رغم كل الظروف.

ابدأ بممارسة حب الذات ، واتبع هذه الخطوات الأربعة في معاملتك مع نفسك، واعرف أنك إذا قمت بذلك، فستستيقظ وأنت تشعر بشعور مختلف؛ لأنك حينها ستكون في حالة حب مع نفسك.

 

 

 


الوسوم:


(0) التعليقات

  اكتب تعليقاً

مقالات مشابهة